❤️ღاهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتدى امينة كرم ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله

ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
وشكراً لتعطيرك المنتدى بباقتك الرائعة من مشاركات مستقبلية
لك منا أجمل المنى وأزكى التحيات والمحبة ❤️



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ارتفاع ضغط الدم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غزولة القحطاني



عدد المساهمات : 408
تاريخ التسجيل : 08/04/2013

مُساهمةموضوع: ارتفاع ضغط الدم   السبت يونيو 22, 2013 5:36 am


ارتفاع ضغط الدم Hypertension



أتمنى من الله يجنبنا هذه الإمراض ولكن حبيت ان انقل واكتب لكم عن هذا المرض الخطير الذي لا فرق بينه وبين الإمراض القاتلة الأخرى...

لقد قمنا بعمل بحث مياد ني في عام 2005 في مستشفى الجمهورية التعليمي في م/ عدن عن حالات الجلطة الدماغية وأسبابها خلال فتره شهر وقد لاحظنا الأتي :

خلال شهر وصل عدد حالات الجلطة الدماغية إلى 26 حاله

12 حالات معرفه أسباب الجلطة عندهم منهم 8 حالات كانوا يعانون من ارتفاع ضغط الدم المزمن و4 حالات كانوا يعانون من ارتفاع في نسبه السكر

والمشكلة الأساسية التي واجهتنا هي ان عدد 14 حاله مصابين بالجلطة الدماغية ولم تشخص أسبابها الأبعد حدوث المضاعفات (الجلطة) وكانت الأسباب في 10 حالات ارتفاع ضغط الدم و 4 حالات غير واضحة أسباب حدوث الجلطة ...

لاحظوا 10 حالات عندهم ارتفاع مزمن في ضغط الدم واغلب هذه الحالات من مناطق نائية ونتيجة لعدم معرفتهم بالمرض وإعراضه وصلت هذه الحالات في حاله متأخرة وفي مضاعفات المرض التي يصعب من علاجها ...




Hypertension باللغة الانجليزية قد تعني حرفيآ التوتر الزائد أو الضغط الزائد، وهذا لا يعني بالضرورة أن يكون المريض مصابآ بالتوتر الزائد بمعناه الحرفي

آلية ارتفاع ضغط الدم :

يرتفع ضغط الدم عندما يضخ القلب الدم بقوة أكبر أو عندما تضيق الشرايين الرفيعة مما يسبب زيادة المقاومة لسريان الدم فيها، ولكي تفهم كيف يمكن أن يؤثر ضيق الشريينات على ضغط الدم، 

( تخيل أنك تضغط أنبوبة معجون أسنان، فإذا كانت فتحة الانبوب عادية الحجم، فسوف يكون كافيآ أن تمارس ضغطآ عاديآ على الأنبوبة حتى يخرج منها المعجون بسهولة وبقدر كبير من التحكم، ولكن إذا كانت فتحة الانبوبة دقيقة في حجم ثقب الابرة، فسوف تضطر إلى أن تضغط على الأنبوبة بقوة أكبر حتى تخرج المعجون إلى خارج الأنبوبة ).






ضغط الدم المرتفع مرض واسع الانتشار وخطير للغاية، ويعرف باسم «القاتل الصامت» لأن معظم المصابين به لا يشعرون بأية أعراض. واذا لم يبدأ العلاج، واستمر ضغط الدم مرتفعا فسيؤدي هذا إلى الإصابة بالأزمات القلبية والصدمات الدماغية وأمراض الكلى وغيرها من الأمراض الناتجة عن إتلاف الشرايين بالجسم ولذلك ان علاج ضغط الدم المرتفع وإبقاء ضغط الدم مستقرا على معدلاته الطبيعية أمر مهم وحيوي لمنع حدوث هذه المضاعفات الخطيرة

اعراض ارتفاع ضغط الدم :

إن ضغط الدم المرتفع مثل أمراض خطيرة أخرى كثيرة ، لا يسبب أعراضا حتى يكون – ببطء وفي صمت – قد ألحق أضرارا بالغة بأعضاء مختلفة مما يجعل أداءها الوظيفي يتدهور .




كثير من الناس يتعايشون مع إرتفاع ضغط الدم على مدى سنوات دون ظهور أية أعراض . وفي هؤلاء الناس تكون الوسيلة الوحيدة لمعرفة أن لديهم ارتفاعآ في ضغط الدم هي قياس ضغط الم . 

وأكثر الأعراض التي يسببها ارتفاع ضغط الدم شيوعآ هي الصداع ( عادة في مؤخرة الرأس وخاصة عند الاستيقاظ في الصباح ) ، و الدوار أو الدوخة ، ومع ذلك فالصداع غالبآ ما يكون خفيفآ وبالتالي يهمله المريض

وعندما يصبح ارتفاع ضغط الدم شديدآ ، فقد يسبب ظهور الاعراض . وأكثر الاعراض شدة تحدث بسبب ما يسمى بُحران ارتفاع الضغط Crisis Hypertensive ، وفي هذه الحالة تحدث زيادة مفاجئة في شدة الحالة ، ويكون ضغط الدم في الغالب أعلى من 210/ 120 مم زئبق .

وتشمل أعراض تلك الحالة الصداع الشديد ، ازوداج الرؤية ، نزيف من الانف ، سرعة دقات القلب ، طنين الاذن ، و ارتعاشات عضلية . ويمكن أن يحدث أيضآ غثيان و قيء و ارتباك ذهني .




أسباب ارتفاع ضغط الدم: 

ارتفاع ضغط الدم عند رؤية المعطف الأبيض White Coat Hypertension :-




بعض الاشخاص يصابون بقلق شديد في عيادة الطبيب أو المستشفى، ويرتفع ضغط الدم لديهم أثناء تلك الزيارة لأعلى من المستوى المعتاد، ويسمي الاطباء هذه الظاهرة ارتفاع ضغط الدم عند رؤية المعطف (البالطو) الأبيض الذي يرتديه الاطباء وممارسو التمريض، وذلك بسبب القلق الناجم عن إحساس الشخص بوجوده في موقف طبي ما أو مواجهته له.




ولا ينبغي أبدآ إتخاذ قرار بدء علاج ارتفاع ضغط الدم بناء على قراءة واحدة فقط لضغط الدم في عيادة الطبيب أو المستشفى (مالم يكن ضغط الدم عاليآ بدرجة خطيرة).




إرتفاع ضغط الدم الأولي :-

إن الغالبية العظمى من حالات ارتفاع ضغط الدم (حوالي 95%) لا يكون لها سبب معروف، وهذه الحالة تسمى ارتفاع ضغط الدم الاولي أو ارتفاع ضغط الدم الاساسي.

وقد يبدأ إرتفاع ضغط الدم في اي سن، ولكنه عادة يبدأ في المرحلة المتوسطة من العمر، ولا زالت الابحاث جارية لإماطة اللثام عن اسباب ارتفاع ضغط الدم الأولي، على أمل أن تصل بنا المعلومات إلى علاج جديد أفضل لهذا المرض .

وقد يتنشر إرتفاع ضغط الدم الاولي في عائلات معينة، كما توجد إختلافات عرقية أيضآ، فمثلآ الامريكيون من أصول أفريقية يميلون إلى الإصابة بإرتفاع ضغط الدم عند سن مبكرة عن الأمريكيين البيض، كما يميل ارتفاع ضغط الدم لأن يكون أكثر شدة في الامريكيين الأفارقة.

إرتفاع ضغط الدم الثانوي :-

باقي نسبة الـ 5% من حالات ارتفاع ضغط الدم تعزى إلى وجود حالة طبية مسببة، وهذا ما يسمى ارتفاع ضغط الدم الثانوي.

وإذا ما قرر الطبيب أنك مصاب فعلآ بحالة ارتفاع ضغط الدم، فإنه سوف يوجه إليك بعض الاسئلة، ويفحصك طبيآ ويجري إختبارات معملية لتحديد ما إذا كان لديك مرض آخر مسبب لإرتفاع ضغط الدم

اسباب ارتفاع ضغط الدم الثانوي :-

امراض الكلى :

تعلب الكلى دورآ خطيرآ في التحكم في ضغط الدم، وكثير من الامراض المختلفة التي تؤثر على الكلى يمكنها أن ترفع ضغط الدم، وهي تشمل مرض السكري و الالتهاب الكلوي و تضيق الشرايين الرئيسية للكلى ، ويمكن لارتفاع ضغط الدم نفسه أن يضر الكلى مما يجعل أرتفاع ضغك الدم أكثر سوءآ.

العقاقير:

إن أكثر العقاقير تسببآ في رفع ضغط الدم هي حبوب منع الحمل، و الاستروجين و حبوب الهرمون الدرقي و عقاقير القشرة الكظرية و الأمفيتامين و الكوكايين و النقط أو البخاخة المضادة للاحتقان الانفي، وأيضآ فإن الكافيين وتعاطي الكحوليات بكميات كبيرة يمكن ان يرفع ضغط الدم.

فيوكروموسيتوما :

هي حالة ورم نادرة تجعل الغدة الكظرية تنتج كميات زائدة من النورابينفرين وهرمونات أخرى مشابهة تؤدي إلى إرتفاع ضغط الدم.

متلازمة كوشينج :

هذه الحالة المرضية تؤدي إلى إفراز كميات زائدة من هرمونات القشرة الكظرية (الكورتيكوسترويد)، وهذه تنتج عادة من الغدة الكظرية ، وهي تؤدي إلى أرتفاع ضغط الدم

متلازمة كون :

هذه الحالة تنتج وفرة من هرمون الرنين الذي يرفع ضغط الدم ، وهي تتسبب عادة في نوع آخر من ورم حميد (غير خبيث) في الغدة الكظرية

تضيق أو اختناق الشريان الاورطي :

في هذه الحالة يحدث تضيق في الشريان الأورطي بعد مغادرته القلب بمسافة قصيرة، ويصبح محتملآ على القلب أن يضخ بقوة تؤدي إلى رفع ضغط الدم حتى يمر من خلال الإختناق




خيارات علاج ارتفاع ضغط الدم :

ونظرآ لأن أرتفاع ضغط الدم هو حالة مزمنة طويلة الأمد ، فإن ضغط دمك يحتاج إلى مراجعة بإنتظام ، حتى إذا كان يتم علاجه . ويجب قياسه في كل مرة تزور فيها الطبيب .

وهناك تزايد في معدل قياس الناس لضغط الدم ذاتيآ في المنزل . ويمكنك أن تتعلم كيف تقيس ضغط الدم لنفسك كما يفعل الطبيب ، مستخدما سوار جهاز ضغط الدم والسماعة الطبية أو يمكنك إستخدام جهاز قياس ضغط الدم المنزلي .

وهذه الأجهزة دقيقة بصفة عامة ، ولكنها تحتاج إلى مراجعة بصفة دورية . فخذ معك جهازك الشخصي إلى عيادة طبيبك وقارن (للمعايرة) قراءة ضغط الدم بإستخدام جهازك الشخصي مع قراءة ضغط الدم بالجهاز العادي (القياسي) في العيادة ، و الاجهزة التي تقيس ضغط الدم في اصبعك أو حتى رسغك هي أكثر راحة ، ولكنها أقل دقة من التي تقيس ضغط الدم في ذراعاك .




وسوف ينصحك الطبيب باتباع نظام علاجي على أساس شدة حالة إرتفاع ضغط الدم . وبالنسبة للحالات الخفيفة ( من الدرجة الأولى ) فإن تغيير نمط الحياة قد يكون كفيلآ للسيطرة على المشكلة .

وإذا كان مستوى ضغط الدم لديك أكثر إرتفاعآ ، فإنك في غالب الأمر سوف تحتاج إلى تناول الأدوية . وكذلك، فإنك إذا كنت تعاني من حالات اخرى تزيد من قابلية حدوث أضرار بالقلب و الأوعية الدموية ( عوامل الخطورة القلبية الوعائية ) ، فإن طبيبك في الغالب سوف يعالج ضغط دمك المرتفع بشكل مكثف وعاجل .




وحتى إذا تناولت دواء لعلاج ارتفاع ضغط الدم ، فإن إتباع وسائل غير دوائية مثل ممارسة الرياضة و تناول غذاء غني بالفواكه و الخضراوات وقليل من الملح يمكن أن يكون مفيدآ أيضآ . بل إن إتباع التغيرات المعيشية قد يسمح لك بأن تنقص جرعة الدواء التي تحتاجها .




عندما تكون العقاقير ضرورية ، فإن إختيار العقار يتحدد غالبآ على أساس السن و الخلفية العرقية و الوراثية ووجود أو عدم وجود أضرار بالكلى أو غير ذلك من الأعضاء . وإحتمال حدوث آثار جانبية، ووجود أمراض أخرى .

ولا يوجد دواء واحد مثالي لكل الناس، كما أن كل شخص يجب أن يعدل برنامجه العلاجي لضغط الدم على أساس إحتياجه من الدواء . وتختلف الأدوية في الطريقة التي تخفض بها ضغط الدم ، وإعتمادآ على خصائص كل شخص ، فإنها تختلف أيضآ في قابليتها لإحداث آثار جانبية غير مرغوبة .

ولكل من الدرجتين الأولى والثانية من حالات ارتفاع ضغط الدم ، فإن الاطباء عادة يبدأون العلاج بدواء واحد . أما للحالات الأكثر شدة فقد يبدأ العلاج بدوائين أو ثلاثة .

وإذا كانت الاستراتيجية الأولية للعلاج لا تحقق الأثر المطلوب ، فإن جرعات الدواء يمكن زيادتها أو يمكن إستبدال بعض الادوية المختلفة . وإذا كان ضغط دمك مرتفعآ بدرجة خطيرة ( الدرجة الرابعة ) فقد يتم حجزك بالمستشفى وإعطاؤك دواء عن طريق الوريد بصفة مستمرة . وقد تحتاج إلى مراقبة حالتك بصفة منتظمة .

متى يجب علاج ضغط الدم المرتفع ؟

هذا الجدول يظهر نتائج العلاج على أساس ضغط دمك وغير ذلك من عوامل الخطورة القلبية الوعائية ، وتتضمن ارتفاع مستوى الكوليسترول و التدخين و اصابة الآباء أو الابناء بأمراض القلب . إسأل طبيبك عما تفعله إذا كان لديك بعض عوامل الخطورة القلبية التي يمكن أن تؤثر على خطتك العلاجية










التغيرات اللزم إجراؤها في نمط الحياة للوقاية من ارتفاع ضغط الدم وعلاجه :




ثمة خطوات يمكنك إتباعها للوقاية من الإصابة بارتفاع ضغط الدم وللعلاج منه دون إستخدام العقاقير




- تناول الكثير من الفواكه و الخضراوات : إن الطعام الذي يحتوي على وفرة من الفواكه والخضراوات قد يكون هو أفضل وسيلة غذائية لمنع الإصابة بإرتفاع ضغط الدم . وهذا النوع من الطعام يحتوي على الألياف والبوتاسيوم والمغنيسيوم و الكالسيوم ، وكل ذلك يحميك من الاصابة بأرتفاع ضغط الدم

تناول الاطعمة الغنية بالبوتاسيوم : إن الطعام الغني بـ البوتاسيوم يحميك من الإصابة بإرتفاع ضغط الدم والسكتات المخية . وتشمل الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم البرتقال و الموز و الزبيب و التين و البطاطس المطهية بقشرها و الفاصوليا المطهية و الزبادي منخفض الدسم و الحبوب النشوية المحتوية على النخالة

إمتنع عن الملح : إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم، فتجنب الاطعمة المالحة ولا تضف الملح إلى الاطعمة . وإذا لم تكن تعاني تلك الحالة ، فهناك خلاف عما إذا كان تجنبك للملح سوف يحميك من الاصابة بها أم لا . وبعض الاشخاص يبدو أنهم أكثر حساسية للملح ويستفيدون أكثر من غيرهم بخفض ما يتناولونه من ملح . وتشير دراسات أكثر حداثة إلى أن خفض الملح قد يكون أكثر فائدة بصفة خاصة للمسنين فوق سن الستين

خفض وزنك وحسّن شكل جسمك : كلما كان جسمك أضخم ، كان من الصعب على القلب أن يعمل على ضخ الدم إلى جميع أجزاء جسمك. وخفض وزن الجسم إلى المستوى الطبيعي يمكن أن يكون هو كل ما تحتاجه للوقاية من أو لعلاج ارتفاع ضغط الدم . وخفض الاوزان الزائدة له أثر كبير على ضغط دمك حتى لو لم تصل إلى الوزن المثالي . 

مارس الرياضة : حتى لو لم تكن تعاني زيادة في الوزن ، فإن ممارستك للرياضة يمكن أن يخفض ضغط دمك . وتمارين الايروبيك مثل المشي بتؤدة أو ركوب الدراجة أو المشي الحثيث ، ثلاث إلى خمس مرات اسبوعيآ لمدة لا تقل عن ثلاثين دقيقة قد تبين أنها فعّألة في منع إرتفاع ضغط الدم .

تحنب تعاطي الكحول : إن شرب الكحوليات (المسكرات) يزيد بشكل ملحوظ خطر الأصابة بأرتفاع ضغط الدم . والإمتناع عن شرب الكحوليات يمكن أن يقلل إحتياجك لتناول العقاقير المخفضة لضغط الدم

تجنب التدخين : إذا كنت تعاني ارتفاع ضغط الدم ، فإن التدخين يزيد من خطر إصابتك بنوبة قلبية.

مارس تقنيات الاسترخاء : إن الانواع المختلفة من العلاج السلوكي وتشمل التغذية الحيوية و اليوجا و التاي تشي ، قد يكون لها بعض الأثر النافع في علاج ضغط الدم المرتفع .




ارجوا ن أكون قد وفقت في طرح الموضوع الذي كثيرا ما يسبب لنا قلق وإذا هناك أي استفسار انا مستعد للتوضيح

تحياتي لكم



التوقيع:





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://amina1carm.alhamuntada.com
 
ارتفاع ضغط الدم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: | گۆگِتيل المنتَدىْ | :: الصِحة والغِذآء, دآء ودوآء | My health-
انتقل الى: